الثقافي

“المصنعة الثقافية” تبحث عن الأسر السياسية العُمانية لدى المستشرقين

خاص: التكوين

تنظم شبكة المصنعة الثقافية مساء الجمعة القادم الموافق 27 سبتمبر الجاري، بفندق الميلينيوم، بولاية المصنعة، ندوة تاريخية بعنوان: “الأسر السياسية العُمانية في مدونات المستشرقين ـ مقاربات نقدية”. الندوة تديرها الكاتبة والباحثة رنا بنت حمدان الضوياني، وتشتمل على خمس أوراق بحثية، يقدمها نخبة من الباحثين المتخصصين في الدراسات التاريخية؛ حيث يقدم الباحث يوسف بن أحمد أمبوعلي ورقة بعنوان: (آل لجنلدى في مدونات المستشرقين: دراسة تحليلية)، يتحدث فيها عن نسب آل الجنلدى، وما قاله المستشرقون في هذه الأسرة، ومنهم ويلكنسون مثالاً.

أما الورقة الثانية فيقدمها االباحث يونس بن مطر اليعربي، وهي بعنوان: (الأهمية التاريخية لدبا من وجهة نظر المستشرقين: كارل بروكلمان أنموذجًا)، وتتطرق الورقة إلى طريقة تعاطي المستشرق كارل بروكلمان إلى الأحداث التاريخية في دبا، والصراع الذي حدث في بداية الدولة الإسلامية.  كما تقديم رؤية نقديه لأطروحات بروكلمان، وما استندت إليه عبر مقاربة منهجيه تروم تقويض ما ذهب إليه.

فيما جاءت الورقة الثالثة بعنوان: (دولة النباهنة بعيون غربيّة)، تقدمها الدكتورة بدرية بنت محمد النبهانية. وتُعَد أسرة بنو نبهان واحدة من الأسر العُمانية التي ظهرت على مسرح الأحداث السياسية عبر تاريخ عُمان الطويل، وتعتبر الأسرة الأطول حكما، حيث امتدت على رأس السلطة السياسية لأكثر من أربع قرون، كانت في مجملها فترات سجال بين مختلف القبائل تارة، وبين العلماء الراغبين في إعادة تقاليد الإمامة تارة أخرى. ولهذا غاب الكثير من تاريخ عمان خلال هذه الفترة الطويلة، ولم تحظ بدراسة تاريخية تحليلية للأحداث التاريخية، وربطها بالمصادر المعاصرة. لذا تهدف هذه الورقة إلى تتبع الذكر التاريخي لهذه الأسرة السياسية في المؤلفات الأجنبية، من خلال استقصاء واستقراء ما جاء من ذكر لدولة بني نبهان لدى بعض الرحالة أو القناصل أو الضباط الأجانب، خلال فترات تاريخية مختلفة، وذلك من خلال المنهج التاريخي التحليلي. 

أما الكاتب والباحث سيف بن عدي المسكري فيقدم ورقة عن (النظرة الاستشراقية للدولة اليعربية وتحولاتها من الانبعاث إلى السقوط). ومن المعروف أن الدولة اليعربية ظهرت مطلع القرن السابع عشر الميلادي، وعرفت توسعًا كبيرًا شمل مظاهر حضارية عديدة، وقد انعكس ذلك في الدراسات التي تعلقت بتاريخ هذه الأسرة. تعالج ورقة المسكري أهم أشكال المدونة الاستشراقية حول تاريخ اليعاربة. ومظاهر هذا الاهتمام بداية فترة انبعاث الحكم اليعربي وتطوره، ثم المظاهر الحضارية وأخيرا فترة الصراع والسقوط، معتمدًا على مجموعة من المصادر، مثل الكتابات السياسية أو الرحلات أو الأطروحات الأكاديمية.

أما الورقة الخامسة والأخيرة فيقدمها الباحث ناصر بن سيف السعدي بعنوان: (الدولة البوسعيدية من وجهة نظر استشراقية). وتتناول الورقة كيفية تناول المستشرقين لظهور أسرة البوسعيد وتوليها الحكم، ونظرتهم إلى الأفكار التي تخص سلطة البوسعيد، والمعارضات السياسية لها، معتمدًا على الدراسات الأجنبية وكتابات الرحالة والمستشرقين.

وفي هذا السياق قال يونس بن جميل النعماني نائب رئيس شبكة المصنعة الثقافية: “إن هذه الندوة تأتي إيمانًا بما تقدمه الشبكة من إضافة للنشاط الثقافي في السلطنة بشكل عام، والمصنعة خاصة. وقد دأبت الشبكة على تقديم مواضيع تاريخية مختلفة في عدة ندوات سابقة، نسعى من خلالها إلى تقديم الجديد في الحقل التاريخي، وكذلك إتاحة الفرصة لخلق منابر علمية يتم من خلالها طرح ومناقشة الأفكار بشكل وأسلوب علمي، وتعريف أبناء المجتمع والنشء بهذه المناهج. 

وأضاف النعماني: يعد موضوع الأسر السياسية العُمانية موضوعا مهما جداً؛ لما قدمته هذه الأسر من إنجازات وجهود حضارية عبر فترات التأريخ سُجلت وحُفظت في التاريخ العُماني، لكننا في هذه الندوة سنركز على مدونات المستشرقين، وما دونوه عن هذه الأسر، وعرض هذه المدونات، ودراستها، وتحليلها، وستكون هناك مساحة واسعة للمناقشة والمداخلات التي ستثري موضوع الندوة، والدعوة عامة للجميع”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق