الصحة

تدابير الوقاية من الزهايمر

قال البروفيسور الألماني سفين فولبل، الباحث في مجال أمراض الشيخوخة، إنه يمكن الوقاية من ألزهايمر باتباع التدابير البسيطة التالية:

– حمية البحر الأبيض المتوسط: تعد حمية البحر الأبيض المتوسط مثالية؛ حيث إنها تعتمد على الكثير من الخضروات والأسماك والزيوت الصحية كزيت الزيتون.

ويمتاز هذا النظام الغذائي بأنه منخفض السعرات الحرارية وغني بالمواد الحيوية. وتعتبر أحماض أوميجا 3 الدهنية في زيت الزيتون والأسماك مفيدة أيضا لنمو الدماغ. وفي الوقت نفسه لا يشتمل النظام على الكثير من السكر، وهو أمر جيد؛ لأن السكر بكميات كبيرة جدا يمكن أن يهاجم البروتين في الدماغ.

– قسط كاف من النوم: يتم نقل المعلومات قصيرة المدى إلى ذاكرة طويلة المدى، وهو ما يتطلب تنظيما لا يتم إلا إذا حصل الإنسان على قسط كاف من النوم. وإلا فلن يتم “ترتيبها” بشكل كاف، ولن يتم حفظ المعلومات أيضا، ولن يتم إنشاء الروابط أيضا. والنتيجة هي أن الدماغ يصير أكثر عرضة للإصابة بأمراض مثل ألزهايمر على المدى الطويل.

– التواصل الاجتماعي: يتمتع التواصل الاجتماعي بأهمية كبيرة لمجابهة أمراض مثل الخرف وألزهايمر؛ حيث إن كل اتصال اجتماعي يؤدي إلى حقيقة أنه يجب علي الشخص حفظ الكثير وإدراك الكثير. يقول فولبل إن تكوين دائرة من الأصدقاء أمر مهم للغاية.

– الرياضة والتعلم: الرياضة تخلق أيضا شبكات جديدة في الدماغ، كما يحتاج كبار السن أيضا إلى العديد من الرياضات الذهنية، التي تجعلهم في لياقة ذهنية دائمة ومنها القراءة والألعاب الذهنية. والنصيحة هي عدم التوقف عن الشعور بالفضول والإيمان بأنه في كل مرحلة من مراحل الحياة لا يزال بالإمكان القيام بأشياء جديدة والتعرف على أشخاص جدد.

المصدر ( د ب أ )

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق