مقالات

كتبت فيك قصيدة

شيخة الشحية 

 

(59)
هل يعقل أن يكون للحب وجهان؟
هل للحب وجوه أصلا؟
وجهك وتفاصيل ملامحك هي الحب
ووجه..
(60)
هل لي عندك طلب؟
لا تذهب أبدا عن العالم
عن عالمي،
مخيلتي .. أفكاري
وأيامي كلها..
(61)
سأل

احقك سرا
وسأكتب عنك علنا في الصفحات،
صفحات كتاباتي التي لا تجدك
وقد لا تجدها..
(62)
أتمالك نفسي في حضورك
لا أريد للقاء أن ينتهي
أريد أن أخبرك الكثير
والكثير..
(63)
المؤلفات بين يديك
اقرأها،
تتحدث عن الحب الذي أحمله بداخلي
يشبهك هذا الحب.. ويشبهني
يشبهنا لدرجة أنه لا يحتاج لأي تفسير..
(64)
ذات يوم التقيتك
لم يدُم اللقاء طويلا، افترقنا
فـ كتبت فيك قصيدة
لم أبُح بكلماتها بعد..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق