الصحة

الغدة الدرقية .. دينامو الجسم

تعد الغدة الدرقية بمثابة دينامو الجسم؛ حيث إنها تشترك في جميع العمليات الحيوية بالجسم تقريبا. وبالتالي فإن أي خلل بها سواء قصور أو فرط نشاط يكون له تأثير سلبي كبير على الصحة.

وأوضح أخصائي الغدد الصماء الألماني يواخيم فيلدكامب أن الغدة الدرقية توجد في الرقبة أمام القصبة الهوائية وتحت الحنجرة بقليل، وتتخذ شكل الفراشة، وتتمثل مهمتها في إنتاج الهرمونات، التي تتحكم في كل العمليات الحيوية بالجسم تقريبا مثل التحكم في درجة الحرارة وضربات القلب والهضم وأيض العظام ووظيفة المخ.

ومن جانبه أشار البروفيسور هانز أودو تسيرين، رئيس المركز الألماني للغدة الدرقية، إلى أن الغدة الدرقية كثيرا ما توصف بأنها دينامو الجسم؛ نظرا لأنها تمد الكثير من خلايا الجسم بالطاقة، ومن ثم فإن أي خلل يحدث بها يؤثر بالسلب على الصحة.

اختلالات:

وأضاف تسيرين أن اختلالات الغدة الدرقية تتمثل في القصور الوظيفي وفرط النشاط، موضحا أنه في حالة القصور الوظيفي تقوم الغدة بإنتاج القليل من الهرمونات، وهو ما يمكن الاستدلال عليه من خلال بعض الأعراض مثل الإمساك والخمول وبطء دقات القلب وضعف التركيز والحساسية للبرودة وكثرة النوم.

كما أن قصور الغدة الدرقية له تأثيرات سلبية على الجمال؛ حيث إنه يتسبب في تساقط الشعر وتقصف الأظافر وجفاف البشرة.

وفي حالة فرط النشاط تقوم الغدة بإنتاج الهرمونات بشكل زائد عن الحد، وهو ما يمكن الاستدلال عليه من خلال بعض الأعراض مثل فرط التعرق وتساقط الشعر.

فحوصات:

ويمكن التحقق من عمل الغدة الدرقية بشكل سليم من خلال بعض الفحوصات مثل اختبار الهرمون المنبه للدرقية (TSH)، وهو الهرمون، الذي يتحكم في الغدة الدرقية. ويمكن من خلال قياس قيمة هذا الهرمون اكتشاف القصور الوظيفي أو فرط النشاط.

وقد يكون من الضروري فحص هرمون ثلاثي يود الثيرونين (T3) وهرمون الثيروكسين (T4). وقد يتطلب الأمر أيضا إجراء فحوصات بالموجات فوق الصوتية.

ويتم علاج القصور الوظيفي من خلال تعاطي هرمونات الغدة الدرقية يوميا في صورة أقراص، بينما يتم علاج فرط النشاط بواسطة الأدوية الحاصرة لتجنب الإصابة بالرجفان الأذيني.

 

المصدر: (د ب أ)

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق